مركز يافا الثقافي ينفذ ورشة لتعزيز النوع الاجتماعي في القوانين الفلسطينية
تاريخ النشر: 22/11/2018 - عدد القراءات: 107
مركز يافا الثقافي ينفذ ورشة لتعزيز النوع الاجتماعي في القوانين الفلسطينية
مركز يافا الثقافي ينفذ ورشة لتعزيز النوع الاجتماعي في القوانين الفلسطينية


بالتعاون مع المركز الفلسطيني لقضايا السلام والديمقراطية نفذت وحدة الإرشاد والدعم النفسي التابعة لمركز يافا الثقافي ورشة عمل حول تعزيز النوع الاجتماعي في القوانين الفلسطينية وبدعم من مؤسسة KTK التابعة للحكومة السويدية.

وشارك في الورشة مجموعة من نساء وشباب مخيم بلاطة ومنسقين من وحدة الإرشاد والدعم النفس وأعضاء المركز، وذلك للتعرف على القوانين المتعلقة بحقوق الإنسان والعمل على تعديلها وتطويرها.

وقالت ياسمين عناية إحدى المؤازرات مع المركز الفلسطيني لقضايا السلام والدمقراطية، "نحن اليوم نقوم بإعطاء ورشات توعوية تساعد المواطنين على التفرقة بين العناوين والمصطلحات، والحديث عن أهمية حقوق الإنسان وحقوق المواطن والفرق بينهما، إضافة إلى التطرق إلى مواضيع متعلقة بالعمل التطوعي وتمكين المرأة والهوية والوطنية والجندر وغيرها من المواضيع المتعلقة بالإنسان الفلسطيني".

وأكدت خلال الورشة على أهمية دور المرأة والشباب في العمل السياسي وصناعة القرار ومراعاة النوع الاجتماعي في الحقوق الفلسطينية.

وكان تهدف الورشة أيضا إلى توعية النساء والشباب الفلسطيني وضرورة مراعاة النوع الاجتماعي في القوانين الفلسطينية.

في الختام شكرت المؤازرة ياسمين عناية مركز يافا الثقافي على حسن الاستقبال ودعت المشاركون في ورشة العمل على ضرورة معرفة التفريق بين حقوق الإنسان وحقوق المواطن والفرق بينهم.

 

المزيد من الصور
مركز يافا الثقافي ينفذ ورشة لتعزيز النوع الاجتماعي في القوانين الفلسطينية مركز يافا الثقافي ينفذ ورشة لتعزيز النوع الاجتماعي في القوانين الفلسطينية مركز يافا الثقافي ينفذ ورشة لتعزيز النوع الاجتماعي في القوانين الفلسطينية مركز يافا الثقافي ينفذ ورشة لتعزيز النوع الاجتماعي في القوانين الفلسطينية مركز يافا الثقافي ينفذ ورشة لتعزيز النوع الاجتماعي في القوانين الفلسطينية مركز يافا الثقافي ينفذ ورشة لتعزيز النوع الاجتماعي في القوانين الفلسطينية مركز يافا الثقافي ينفذ ورشة لتعزيز النوع الاجتماعي في القوانين الفلسطينية
أضف تعليق
تغيير الصورة
تعليقات الزوار